التخطي إلى المحتوى

من الأخبار المحلية اليمنية موظف يمني يحرق نفسه في صنعاء بسبب عدم صرف مستحقاته من قبل الحوثيين لأكثر من سبعة أشهر.

تأخر الرواتب في اليمن تسبب بالعديد من المشاكل العائلة, وكذلك العديد من محاولة الإنتحار , وظهور حالة من السرقة والقتل وغيرها من الجرائم.

 

وجاءت تلك المشاكل والجرائم بعد ايقاف الرواتب وعدم تسليم مستحقات الموظفين لأكثر من 7 أشهر متواصلة.

 

ويعاني الشعب اليمني الويلات بسبب عدم دفع مستحقاتهم القانونية في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيين.

 

وفي حبر يوم أمس اقدم موظف حكومي يدعى فراس من إشعال النار في جسدة أمام إحدى المباني الحكومية بعد ان ضاقت به الحياة.

  تحديث اسعار الدولار 27-4-2017 اليمن الريال السعودي سعر الصرف

 

ولم يجد مايقوم به سوى ان يشعل النار في جسدة امام إحدى الدوائر الحكومية بعد رفض تسليمه أي من مستحقاته.

 

وأثار إحراق شاب يمني لنفسه العديد من الإنتقادات السياسية للجهات الحوثية المسيطرة على المناطق الشمالية.

 

وقال بعض النقاد بأن على الحوثيين ترك السلطة لمن هم أولى بهم في سد جوء اليمنيين الذيين تم هب رواتبهم لمصالحهم الخاصه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.