إعلانات
عام

باريس جاكسون تتحدث عن إغتصابها في سن 14 عام ومحاولتها الإنتحار

إعلانات

قالت إبنة مايكل جاكسون المعروف عالمياً باريس جاكسون تتحدث عن إغتصابها في سن 14 عام ومحاولتها الإنتحار لأكثر من مرة وذلك بعد وفاة والدها مايكل جاكسون.

لأول مرة تتحدث إلى إحدى المجلات الفنية والعالمية حول حياة نجل الراحل مايكل جاكسون الفتاة التي تبلغ من العمر 18 عاماً باريس مايكل جاكسون حول حياتها وماتعرضت له في هذه الحياة.

 

وقد تحدثت بكل جراءه وقوة حول حادثه تعرضت لها وهي مازالت في عمر 14 عام  وذلك في إغتصابها من قبل الأشخاص والتي قالت بأنها لا تعرفه مطلقاً.

وقد تحرش بها وإغتصبها في عمر 14 سنة, وبعد الإغتصاب قالت بأنها سوف تكتم ذلك الخبر ولن تتحدث به مطلقاً , وعاشت بعدها حياة مليئة بالإكتئاب والمرض والوحدة.

 

كما قالت في نفس الحديث بأنها حاول ان تخرج نفسها من هذه الدائرة والتي كانت تعيش في وحدة وعزلة من قبل وهي مازالت في السنة السابعة للدراسة المدرسية وحاولت أن تختلط مع زملائها في الصف والمدرسة.

 

وخلال حياتها حاولت أن تقلد الكبار في حياتها وخلال هذه الفترة تعرضت للعديد من التحرش عبر الإنترنت لأكثر من مرة وكانت في حالة سيئة.

 

كما اوضحت بأنها حاولت أن تنتحر لأكثر من مرة ولكنها لم تفعل ذلك ولكنها حاولت وفكرت بعد الحالة التي كانت تعيشها من حياة سيئة .

وبعد ذلك حاولت ان تتعالج نفسياً لمعالجة الإقتئاب وفعلاُ تعرضت إلى علاجات لخروجها من الحالة التي تعيشه من حالة إقتئاب وقد حققت العلاجات والجلسات النجاح وأصبحت شخصاً اخر غير التي كانت تعيشه في الفترة السابقة.

الوسوم
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.