التخطي إلى المحتوى

صدم الجميع وصدمنا في خبر وفاة عبدالله أحمد محمد عتيبه أحد أعيان منطقة شملان وهمدان , وهو أحد الرموز في المنطقة في مساندة المظلومين ومساعدة المحتاجين .

 

رحل أبو المساكين ليجعل في كل بيت دمعة حزن في فراقه , فهو كان الأب والأخ والصديق للضعيف قبل القوي , وكان قريب للصغير قبل الكبير , وكان متواضعاً فيبتسم ويتكلم مع الجميع الفقير والغني الضعيف والقوي .

 

رجل لم يكن ليسكت في أي موقف يكون حاضراً فيه عن كلمة الحق, فقد عرف عنه بأنه شديد اللهجة في كلمة الحق , لين الطباع في الحياة اليومية مع الأخرين , فلم يظلم أحداً ولم يشتكي منه أحد.

 

عبدالله احمد محمد عتيبه : إسم كان يتردد في كل بيت محتاج , فكان خيره على أهل منطقته والمساكين والمحتاجين من القاطنين في المنطقة.

المصدر : وفاة عبدالله عتيبة

اليمن الغد

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.