حقيقة جندي سوداني يغتصب فتاة يمنية في الخوخه في الحديده ” مواقع التواصل الإجتماعي تشتعل “

إشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي بعد إنتشار خبر وهاشتاق جندي سوداني يغتصب فتاة في اليمن , وكان العديد من النشطاء على صفحات التواصل الإجتماعي قد دشنوا هاشتاقات للمطالبة بالتحقيق في جريمة الإغتصاب بحق مواطنة يمنية.

دشن العديد من النشطاء على صفحات التواصل الإجتماعي فيس بوك خبر يتحدث حول قيام جندي سوداني بعملية الإغتصاب التي قام بها أحد الجنود في منطقة الخوخه والذين قدموا لتحريرها من الحوثيين هناك.

 

وكانت مجموعة مسلحه من السودان كانوا يقيمون معسكر في الخوخة مع مجموعة من القادة الإماراتيين والشرعية اليمنية , وتحدثت الأخبار اليوم حول قيام احد الجنود السودانيين بعملية إغتصاب فتاة يمنية في الخوخة .

صوره تعبيريه

وتدور القصة حول تواجد بعض النساء في المنطقة التي يرتادين إليها لأخذ بعض احطاب العيدان من اجل أعمال البيت في اشعال النار من اجل الطبخ , وخلال تلك الفترة كان متواجد بعض الجنود السودانيين .

 

وتابع احد النشطاء في الفيس بوك الحديث بقيام الجندي السوداني باخذ المرأه بالإكراه إلى بين الأشجار , وقام بإغتصابها بالإكراه .

 

وتابع الناشط ” محمد المسمري” بتوضيح ذلك برسالة صوتيه بعد الإتصال مع الضحيه اليوم وتم نشرها في صفحته على الفيس بوك .

 

ولم يتم الحديث من قبل السلطات اليمنية الشرعيةحول القضية والواقعه سواء بالنفي او بالتأكيد والحديث حول المحاكمة والتحقيق في الواقعه.

  مقتل محمد المسمري إشاعه ولا صحة لها

حقيقة الإغتصاب

تسريب إشاعة الإغتصاب تزامنت مع تحرك قوات طارق وهُنا يتضح لنا جلياً أن هناك تقارب إخواني حوثي علني إن لم يكن تسريب خبر تحرك الطوارق قبل تحركها تم من قِبل أحد من يعلمون ذلك وهم قله قليلة

#نرجع الى موضوع الإغتصاب
من تتعرض للإغتصاب تدخل في حالة عصبية ونفسية قد تستمر لأشهر أو ربما سنوات وهذا ليس كلامي بل كلام الطب الذي عاصر مئات الآلاف من حالات الإغتصاب حول العالم ليس للنساء فحسب بل حتى للأطفال ممن يتعرضون للإغتصاب في صغرهم ثم يكبرون وهم يحملون مشاكل نفسية عدة،

فتاة تهامة والذي مازال الكثيرين يصرون ع حقيقة القصة لم تعاني من أي حالة نفسية حيث أجرت إتصال بـ محمد عبدالله المسمري بمنتهى القوة والجراءة ولو عرضتم الإتصال على طبيب نفسي لنفى تماماً حقيقة ماتم فيه ناهيكم عن انها كانت تشاور من بجانبها تقله به شهود أو مابش وهذا ما يقطع الشك باليقين أن من بجانبها هو من دفعها للكلام والفتاة تحرص ع أن لاتخرج عن النص المُراد تمثيله من قِبلها
نعم يا أصدقاء أي طبيب سينفي ذلك ويكذب القصة من الأساس كون لاعقل سيقبل أن تخرج فتاة من الإغتصاب بهذة القوة دون أثر نفسي يلازمها لأشهر،
الفتاة تكلمت عن الإغتصاب بمنتهى البساطة، تخيلوا معي !!
فتاة تحكي تجربتها في الإغتصاب دون أن تبكي وتنهار
هي لم تحكي تجربتها في عمل الكيكة او البرياني بل في إغتصاب وبعد سويعات قليلة من ذلك
أنا لو واحد صيح فوقي مجرد صياح أجلس مطنبر أسبوع كامل وما اشتي اكلم أحد ولا أشتي أحد يكلمني وهو صياح جت تقلي اغتصاب وبتشرح السيناريو بمنتهى البساطة

  بعد خبر وفاة زوجة الشيخ سلمان العودة ماذا قال قبيل جنازة زوجة سلمان العودة هيا السياري

الأمر الثاني !!
بحسب ماقيل أن الفتاة وصلت للمنزل ورجلاها ملطخة بالدم وهذا إن صح فهو يدل على وجود تمزق في الأعضاء التناسلية لها وهذا سيحتاج إلى تدخل علاجي وربما جراحي من أجل إنقاذ المرأة ف أين هذا التدخل العلاجي وبأي مستشفى تلقته؟
الفتاة التهامية لم تتلقى ألم نفسي فحسب، بل وجسدي
ورغم هذا تركت الصحفيين والمسئولين ومنظمات حقوق الإنسان الموجودة بكثرة في #الحديدة وذهبت لتحدث المسمري وحكت له القصة وهي فيري سترونج ولا كأن في البلسة بلس حتى وان كان وصل لها المسمري لا هي من وصلت له، فبمجرد أنها وافقت تكلمه هو بالذات فلأنه تم اختياره بعناية لما له من دور بارز ولأن كلمته مسموعه عند الصغير والكبير ولما له من تأثير في المجتمع اليمني ولأنه صادق فيما يطرحه، نعم تم اختياره بعناية ليمرروا الطُعم عبره وليبلعه الجميع دون متاعب

  ماهو سبب وفاة إيمان عبدالعاطي اسمن امرأه في العالم وموعد جنازة ايمان عبد العاطي

الطبيعي أن تكون تلك الفتاة طريحة الفراش في المستشفى
الطبيعي أن تحضر الشرطة وموظفي منظمات حقوق الإنسان وحتى المتضامنين للمستشفى ليشاهدوا الضحية التي لاتتكلم من أثر الصدمة وينظروا لجسدها المرمي على الفراش من فعل الجريمة ويأخذوا تفاصيل علاجها الجسدي والنفسي من الطبيب لا منها!!

هذا هو الطبيعي..!

ومادون هذا ستظل قصة غبية يتم في كل دقيقة إضافة سيناريو لها كما أضاف راشد مبخوت خبر جديد يقول أن #القوات_التهامية تحاصر مقر #القوات_السودانية وهذا خبر مر عليه أكثر من 24 ساعة تقريباً دون نزول صورة لهذا الحدث الكبير والمهم وان الفتاة تعرضت لتهديد اماراتي بالتصفية وقريباً سيتم التضحية بفتاة ليخفوا لعبتهم وليمرروا قضية الاغتصاب ع العامة دون وصول المعنيين لتوضيح الحقيقة لعامة الشعب
فهل ستستمرون حقاً في تصديق هذا الهراء؟!!
نعم!! شرف نساء اليمن يهمنا
ولأنه يهمنا لن نقبل بأي إشاعة تنالهن وسنقف في وجة الكاذبين وبالمقابل سنقف في وجة المغتصبين إن تم نشر القضية بمضمونها الطبي والأمني وسلامتكم

من صفحة وليد الخيل

[ratingwidget_toprated type=”posts” created_in=”all_time” direction=”rtl” max_items=”10″ min_votes=”1″ order=”DESC” order_by=”avgrate”]

الوسوم
اضغط هنا لقراءة بقية الخبر
مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

احمد متولي

صحفي موهوب في الصحافة وادرس إعلام في الإسكندرية وإسمي احمد متولي وإبني كريم ومثلي في الحياة الشعر التالي "شق طريقك بابتسامتك خير لك من أن تشقها بسيفك".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock